گیاهی ترین گیاهی ترین AnzanDigital فروشگاه
الرئيسية / اخبار الجزائر / الغاء التربية البدنية بكالوريا

الغاء التربية البدنية بكالوريا

بن غبريت تلغي بكالوريا و بيام  التربية البدنية

بن غبريط تلغي بكالوريا التربية البدنية

اصدرت جريدة الخبر اليومي الجزائرية الخبر التالي بخصوص bac sport

ألغت وزارة التربية الوطنية امتحان التربية البدنية في شهادة التعليم المتوسط وشهادة التعليم الثانوي لدورة 2016، واستبدلتهما بتقييم مستمر للفصول الثلاثة خلال السنة الدراسية 2015/2016، ويخص هذا القرار التلاميذ المتمدرسين، في حين يجتاز المترشحون الأحرار لـ”الباك” هذا الامتحان بشكل عادي خلال الفترة ما بين 13 و17 مارس المقبل.

قررت وزارة التربية الوطنية والديوان الوطني للامتحانات والمسابقات تغيير طريقة اجتياز امتحان التربية البدنية لتلاميذ المتوسط والثانوي، من امتحان مباشر إلى تقييم مستمر للتلميذ المترشح. وجاء في التعليمة التي أرسلتها مصالح الوزارة الوصية إلى مديريها الولائيين وديوان الامتحانات والمسابقات بأن اجتياز بكالوريا التربية البدنية بالنسبة للمترشحين يكون عبر احتساب علامات المراقبة المستمرة، والمتمثلة في علامات الاختبارات الفصلية للسنة الدراسية 2015-2016، أما التلاميذ الذين يمتنعون عن ممارسة التربية البدنية والرياضية فتسجل بدل العلامة عبارة “معفى” في بطاقة التنقيط النهائي لمادة التربية البدنية والرياضية.

وأشارت نفس التعليمة التي تحمل رقم 1202 والموقعة من طرف الأمين العام للوزارة، إلى أن المترشحين الأحرار لامتحاني شهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا معنيون بإجراء اختبار مادة التربية البدنية والرياضية وهذا في الفترة الممتدة بين 13 إلى 17 مارس 2016، حيث يمكن للمديرين الولائيين الاتصال بالديوان الوطني للامتحانات والمسابقات لتزويدهم باستمارات خاصة بالتربية البدنية والرياضية، تسلم للمترشحين الأحرار للامتحانين لملئها من طرف طبيب يشهد على كفاءة المترشح من عدمها (كفء أو غير كفء) لترفق هذه الاستمارات مع ملفات المترشحين عند تسليمها لفروع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، حيث تتولى هذه الفروع حجزها في ملف الإعلام الآلي. في حين يفتح الديوان موقعه الإلكتروني بداية من اليوم الأربعاء للمترشحين الأحرار دون استثناء، لسحب استمارة التربية البدنية والرياضية.

وأوضح مصدر مسؤول من الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات “اونيك”، في حديثه مع “الخبر”، أن الإجراء جاء من أجل السماح للتلاميذ المجتهدين خلال السنة الدراسية بالحصول على علامات جيدة في الامتحان، حيث عادة ما يتغيب التلاميذ عن هذه المادة طيلة الفصول الثلاثة، خاصة في السنة الثالثة من التعليم الثانوي، ويحضرون لاجتياز الاختبار آخر السنة، وهو الأمر الذي يكرس “اللاعدل” بين المترشحين، خاصة أن التربية البدنية مادة لا تحتاج إلى مجهود مستمر، على غرار جميع المواد الدراسية الأخرى. وأفاد المصدر نفسه بأن التقييم المستمر لباقي المواد لن ينطلق بداية من هذه السنة إلا في مادة التربية البدنية، حيث ينتظر أن يطبق بداية من الموسم الدراسية 2016-2017 ليتمكن من خلاله الناجحون في البكالوريا من رفع معدلاتهم ويُوسعوا اختياراتهم خلال التسجيل الجامعي.

 

و كتبت جريدة النهار في مقال لها ايضا :

قررت وزارة التربية الوطنية  إلغاء إمتحان مادة التربية المدنية،في شهادتي البكالوريا و التعليم المتوسط ،وتعويضهما بالتقويم المستمر، حسب بيان لوزارة التربة الوطنية ،حيث ستعتمد الوزارة  ابتداءا من هذه السنة على تنظيم امتحان في مادة التربية البدنية و الرياضية لشهادتي البكالوريا والتعليم المتوسط  عن طريق التقوم المستمر بالنسبة للمترشحين المتمدرسين ،وذلك  بإحتساب معدل علامات الاختبارات الفصلية للسنة الرابعة متوسط و الثالثة ثانوي على التوالى في امتحان شهادة التعليم المتوسط وشهادة البكالوريا لدورة 2016 ،أما التلاميذ الذين لا يظهرون الكفاءة في ممارسة التربية البدنية و الرياضية  فتسجل بدل العلامة عبارة ” معفى” في بطاقة التنقيط النهائي لمادة التربية البدنية و الرياضية  ،وفيما يخص المترشحين الأحرار  يبقى المترشحون في امتحاني شهادة التعليم المتوسط و شهادة البكالوريا معنيون بإجراء الإختبار وهذا في الفترة الممتدة من 13 إلى 17 مارس 2016 اين يتعين عليهم الاتصال بالديوان الوطني للامتحانات و المسابقات للتزويد باستمارات خاصة بالتربية البدنية تسلم للمترشحين الاحرار للامتحانين لملئها من طرف طبيب يشهد على كاءة المترشح من عدمها

عن houcine dz

حسين من الجزائر من مواليد 1991 بولاية البيض بلدية بريزينة ، مدير و مؤسس موقع موسوعة الجزائر

شاهد أيضاً

الجزائر السعودية

100 مليار دولار استثمارات سعودية محتملة في الجزائر

100 مليار دولار استثمارات سعودية محتملة في الجزائر كشف رئيس مجلس الأعمال السعودي-الجزائري، رائد بن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *